Unsplash © Edwin Andrade

سلسلة مؤتمرات

آراء متقابلة بين أوروبا والشرق الأوسط 1919/1989/1919

تقديم

شكّل العامان 1919 و1989 نقطتي تحول كبيرتين في العلاقات الدولية. فقد ساد الأمل في كل من أوروبا والشرق الأوسط بولادة نظام عالمي جديد قائم على الحق والمبادئ الديمقراطية. ولكن سرعان ما تبدد هذا الأمل لدى صعود القوميات وعودة السياسة الواقعية (Realpolitik). في عام 2019، وبينما يواجه الاتحاد الأوروبي تحديات كبيرة تهدد وجوده وبينما يبدو مستبعدا أكثر من أي وقت مضى تحقيقُ سلام دائم في الشرق الأوسط، فقد غدا ضروريا التفكرُ معاأي بين باحثين وباحثات وكذلك الأطراف الفاعلة في الحياة السياسية والفكرية من الأوروبيين والفلسطينيينحول إرث عامي 1919 و1989 في مجتمعاتنا. وتهدف هذه السلسلة من المؤتمرات إلى التساؤل حيال العلاقة بين أوروبا والشرق الأوسط على مختلف الصعد وضمن مدى طويل سواء على المستوى السياسي أو الثقافي أو الاجتماعي.

سلسلة المؤتمرات

إنها سلسلة من أربع مؤتمرات عامة ونقاش تقام فعالياتها في الجامعات من أجل مقابلة الآراء حولالأحداث العالميةالتي وقعت في عامي 1919 و1989 في أوروبا والشرق الأوسط وأيضا من أجل التفكر مع الطلبة حول تطور العلاقات ضمن مدى طويل وما يمثله الآخر على جانبي المتوسط.

سيُسعى بالتفكر المقترح من هذه السلسلة إلى التساؤل حيال ماضي العلاقات بين أوروبا والشرق الأوسط وحاضرها ومستقبلها عبر نهج متعدد التخصصات ومن خلال مقابلة مختلف الآراء.

لقد أريد لفعاليات هذه السلسلة أن تكون ثنائية الأطراف، كما يعكسه الموضوع المقترح، بين شركاء أوروبيين وشركاء فلسطينيين. وبالتالي، فسوف تقام فعاليات المؤتمرات والنقاش في الجامعات الفلسطينية وفي أماكن لها رمزية في نقاش الآراء داخل المجتمع المدني الفلسطيني. وتستهدف هذه الفعاليات، التي تقام في مدن مختلفة، جمهورا عريضا من الطلبة والجامعيين وأيضا المفكرين والفاعلين في مجال الفكر في فلسطين. وفي كل من هذه الفعاليات الأربع، سوف يجتمع المدعوون الأوروبيون والفلسطينيون في إطار نقاش متعدد الأطراف.

البرنامج

المؤتمر 1

العام 1919 في العلاقات بين أوروبا والشرق الأوسط، هل هو نقطة تحول؟

  • الثلاثاء الموافق 3 أيلول/سبتمبر، الساعة 11 صباحا
  • متحف البد ببيت لحم

المتحدثان: أوريليان دونيزو (المعهد الوطني للغات والحضارات الشرقية INALCO) وأباهر السقا (جامعة بير زيت)

كيف تشكل الحرب العالمية الأولى ومعاهدات السلام المبرمة بعد الحرب وتنفيذ الانتدابين البريطاني والفرنسي، كيف تشكل نقطة تحول في العلاقات بين أوروبا والشرق الأوسط، سواء من المنظور السياسي أو الثقافي أو الاجتماعي؟

المؤتمر 2

من 1919 إلى 2019، قرن من العلاقات بين الشعوب

  • الخميس الموافق 31 تشرين الأول/أكتوبر 2019
  • جامعة بير زيت

سوف يُسعى من خلال اجتماع الطاولة المستديرة هذه إلى التساؤل والنقاش حيال شبكات التضامن مع الفلسطينيين ومع قضية فلسطين في أوروبا، وكيفية بناءالتضامنبين الشعوب وما يمكن تحقيقه وما لا يمكن تحقيقه عبر هذا النوع من الروابط. وسوف نتطرق إلى بروز الحركات الشعبية للتضامن مع فلسطين في أوروبا ودورها في النقاش الوطني. كما نأمل التساؤل حيال دور المساعدات الأوروبية في الاقتصاد الفلسطيني.

المؤتمر 3

عام 1989 وسقوط جدار برلين من منظور العواصم العربية

بالشراكة مع معهد غوته

  • السبت الموافق 9 تشرين الثاني/نوفمبر 2019
  • جامعة القدس

المتحدثان: إريت نيدارت (جامعة مونستر) وعفيف صفية (دبلوماسي فلسطيني)

كيف رأت الحكومات والرأي العام في العواصم العربية سقوط جدار برلين وتبعاته؟ وهل شكلت الفترة بين 1989 و1991 نقطة تحول بالنسبة للقضية الفلسطينية؟

المؤتمر 4

من 1919 إلى 2019، آراء متقابلة وصناعة المعارف والتمثيلات، ومكانة المرأة في ذلك

  • كانون الأول/ديسمبر 2019
  • جامعة النجاح في نابلس

المتحدثان: فلورا يوسف (المعهد الفرنسي للشرق الأدنى Ifpo) وسماح صالح (جامعة النجاح)

سوف يُتطرَّق إلى العلاقات بين أوروبا والشرق الأوسط في الأمد الطويل من منظور التاريخ الثقافي والفكري. وسوف يُسعى على هذه الطاولة المستديرة إلى التساؤل حيال المعارف والصور والتمثيلات التي شكلها كل من الأوروبيين والشرق أوسطيين عن بعضهم البعض. فما هي مكانة المرأة في هذه التمثيلات، ابتداءً من صورة الراقصة الشرقية وانتهاءً بصورة نصيرة المرأة أو المرأة المتحجبة؟

لقد جاءت هذه المؤتمرات نتاجا لتنظيم مشترك بين المعهد الفرنسي في القدس والمعهد الفرنسي للشرق الأدنى وبدعم من المعهد الفرنسي في باريس (صندوق ألومبير).

نلفت انتباهكم إلى أن المتحدثين الفرنسيين المذكورين أعلاه سوف يلقون أيضا محاضرات ضمن إطار نقاش الأفكار للعام الثقافي للمعهد الفرنسي في القدس.